الجمعة، 16 يوليو، 2010

مقابلة اذاعية في شمس اف ام

اشارة الى اللقاء الاذاعي الذي قامت به اذاعة شمس اف ام

في برنامج ( دبل كليك ) التقني من تقديم الاستاذة ميثاء ابراهيم

اضع لكم كامل اللقاء مسجلاً حصرياً .. متمنياً لكم استماعاً مفيداً
والبرنامج كان حول موقع التقنية - اكبر تجمع للمهندسين العرب
وعن الهندسة والتقنية ومواضيع اخرى
واشكر كل من اتصل او ارسل ايميل


وهنا نبذه عن البرنامج ..



دبل كليك


تقديم: ميثا ابراهيميأتيكم كل احد والثلاثاء الساعه السابعه مساء
بتوقيت السعوديه
برنامج يأخذك في رحلة الى عالم المواقع على الانترنت في رحلة
مفيده تقدم المعلومات عن الخدمات التي تقدمها المواقع واهم المنتديات في تواصل
مباشر مع مقدمة البرنامج وكل ماعليكم هو الاستماع للعنوان الالكتروني ووضع ايديكم
على الكيبورد

السبت، 26 يونيو، 2010

تكريم موقع التقنية من امير منطقة جازان


كرم صاحب السمو الملكي الامير / محمد بن ناصر بن عبدالعزيز ال سعود امير منطقة جازان يوم الثلاثاء الموافق 22/6/2010م في مقر الحفل الختامي لمهرجان روائع جازانموقع التقنية نظير جهوده في ابراز فعاليات مهرجان روائع جازان الرابع ...وقد تسلم الجائزة نيابة عن ادارة الموقع الدكتور / محمد بن عبده الرفاعي ، عضو موقع التقنية وبدوره يهدي الموقع هذا التكريم لجميع مشرفي الموقع من جميع انحاء العالم العربي واعضاؤه الكرام

للاطلاع على موقع التقنية - اكبر تجمع للمهندسين العرب
www.tkne.net

الاثنين، 21 يونيو، 2010

يارب سهل امري


هناك خبر هام على المستوى الشخصي

انتظروا معي .. وستعرفون في حينه

الاثنين، 14 يونيو، 2010

اليوم العالمي ضد عمل الأطفال

اليوم العالمي ضد عمل الأطفال

نقلا عن جريدة الرياض





صور لأطفال في أماكن متفرقة من العالم يعملون في
وظائف متنوعة



اليوم العالمي ضد عمل الأطفال يوافق 12 يونيو
من كل عام



يوجد أكثر من 150 مليون طفل عامل يكابدون
للحصول على لقمة العيش


















الاثنين، 31 مايو، 2010

الى زميلي المريض .. شفاك الله


اهدي هذه الكلمات الى زميلي الذي ابتلي في العمل بمرض عضال ، اسأل الله له الشفاء العاجل ، فبالرغم من أنه لم يعرض نفسه على أي طبيب او يزور اي عيادة او مستشفى الا ان مرضه واضح دون الحاجة الى تشخيص. تكلم ، فعرفت مرضه من كلماته ، وانفاسه المتقطعة احيانا والسريعة احيانا اخرى. رأيته وهو يتكلم يكاد صدره ان ينفجر، والدماء تريد ان تخرج من اوداجه. لقد بلغ به هذا المرض مبلغه. جاءني الى مكتبي ، وهو يجر خلفه هموم الاخرين قبل همه، فحرصه على الاطلاع على امور الاخرين ليس اقل من حرصه على هم نفسه.
اخبرني دون أن ينطق واشتكى دون ان يهمس و اوجع قلبي دون أن يدرك. اعرف عنك يا زميلي انه رغم كبر سنك، الا ان هذا المرض لم يثنيك عن اكمال مشوارك. فلا زلت تتردد على مكاتب زملائنا توزع هنا وهناك، وحين تخرج من عند احدهم، رفع يده ودعا بأن يشفيك الله. مسكين انت يا زميلي العزيز ، فأنت ضيف في هذه الدنيا وسترحل عما قريب وسنفتقدك . ولكن .. مهلا ..هل فعلا سنفتقدك ... ؟؟

ان مرضك هذا قبل ان يفتك بك، فسوف يفتك بغيرك. فهو واضح لنا جميعا انك مصاب بداء يصعب معه الاستطباب. ان مرضك يا زميلي قد وضح خطورته رسولنا الكريم عليه افضل الصلاة واتم التسليم بقوله :لا يَدْخُلُ الجَنَّةَ نَمَّامٌ" رواه البخاري ومسلم.
نعم انك نمام .. نم ينم نما فهو نمام .. وتعرف النميمة بنقل الكلام بين طرفين او اكثر لغرض الإفساد او تشويه السمعة او حتى ادخال الشك والريبة اشاعة الكذب والاخبار المغلوطة.
قال تعالى : (وَلَا تُطِعْ كُلَّ حَلَّافٍ مَهِينٍ . هَمَّازٍ مَشَّاءٍ بِنَمِيمٍ) (سورة القلم:10،11)
و النَّمَّامُ شُؤْمٌ لَا تَنْزِلُ الرَّحمة على قوم هو فيهم.

وحين قلت ان مرضك واضح ولا يحتاج الى تشخيص، فهذا لانني اعرف تماما اعراض هذا المرض (النميمة) ، وعرفت اكثر منك حين كنت تنقل لي كلاما كاذبا اخترعته ، او نقلته من كاذب مثلك، ثم تقوم بالتتابع بالتنقل الى البقية الباقية من الناس لتطعم جلسات حديثك معهم بمثل هذه الاكاذيب وحتى تصبح الاشاعة ذات بعد وتصدق انت ما تشيعه. لا اخفيك سرا ، فجميع من اخبرتهم ولمعرفتهم الصادقة بشخصي المتواضع عادوا فاخبروني بما تنشر وتكذب. ولسان حالهم يقول .. ( الله لا يبلانا). زميلي ، حقيقة لو أردت كشف زيفك امام الجميع لفعلت، ولكني رأيت ان أرسل لك رسالة جماهيرية لا يشاهدها الا انت وثلة من ملايين البشر الاخرين. زميلي النمام ، اتعرف ما أكد لي خطورة مرضك ، هو عودتك لي بعد كل كلام تخبرني به لتطلب مني عدم اعلام الاخرين عنه. واعتقدت انني بالسخيف الذي سيهز رأسه لك ويقول لك لا بأس (سرك في بير)، وحقيقة ان سرك الان اصبح في نهر جار لا يرده الا مستخدمي الانترنت في العالم العربي وضواحيه.

أخيرا ،لعلي اهديك الى مفاتيح وحلول للخروج من مرض النميمة لم اخترعها بل تعلمتها من ديننا الحنيف ونقلتها لك من مصادره الموثوقة وهي تلخص اعراض ماتعانيه انت وامثالك وتوصف لك العلاج الشافي باذن الله :




من صفات النمام:


قال تعالى: ولا تطع كل حلاف مهين هماز مشاء بنميم مناع للخير معتد أثيم عتل بعد ذلك زنيم .


الأولى: أنه حلاف كثير الحلف ولا يكثر الحلف إلا إنسان غير صادق يدرك أن الناس يكذبونه ولا يثقون به فيحلف ليداري كذبه ويستجلب ثقة الناس.

الثانية: أنه مهين لا يحترم نفسه ولا يحترم الناس في قوله، وآية مهانته حاجته إلى الحلف، والمهانة صفة نفسية تلصق بالمرء ولو كان ذا مال وجاه.

الثالثة: أنه هماز يهمز الناس ويعيبهم بالقول والإشارة في حضورهم أو في غيبتهم على حد سواء.
الرابعة: أنه مشاء بنميم يمشي بين الناس بما يفسد قلوبهم ويقطع صلاتهم ويذهب مودتهم وهو خلق ذميم لا يقدم عليه إلا من فسد طبعه وهانت نفسه.

الخامسة: أنه مناع للخير يمنع الخير عن نفسه وعن غيره. السادس: أنه معتدٍ أي متجاوز للحق والعدل إطلاقاً.

السابعة: أنه أثيم يتناول المحرمات ويرتكب المعاصي حتى انطبق عليه الوصف الثابت والملازم له أثيم.

الثامنة: أنه عتل وهي صفة تجمع خصال القسوة والفضاضة فهو شخصية مكروهة غير مقبولة.

التاسعة: أنه زنيم وهذه خاتمة صفاته فهو شرير يحب الإيذاء ولا يسلم من شر لسانه أحد.


علاج النَّميمة:


يكون بتوعية النمَّام بخُطورة النميمة،بمثل ما سبق من الآيات والأحاديث والحكم، والتنفير منها بأنها صِفَة امرأة لوط،
التي كانت تَدُل الفاسقين على الفجور، فعذَّبها الله كما عذَّبهم. واجب السامع عدمُ تصْديق النَّميمة؛ لأنَّ النمَّام فاسق والفاسق مردود الشهادة، قال تعالى: (يَا أَيُّهَا الذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ) (سورة الحجرات:6)

كذلك يجب عليه أنْ يَنْصَحَهُ قِيامًا بالأمر بالمعروف والنهْي عن المنكر، وأن يَبْغضه لوجه الله؛ لأنه مبغوض من الله والناس، وألا يَظن سوءًا بمَن نَقل عنه الكلام، فالله يقول: (يَا أَيُّهَا الذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ) ( سورة الحجرات ( أن يحفظ لسانه عن جميع الكلام إلا كلاما تظهر المصلحة فيه، ومتى استوى الكلام وتركه في المصلحة، فالسنة الإمساك عنه، لأنه قد ينجر الكلام المباح إلى حرام أو مكروه، بل هذا كثير وغالب في العادة وفي الحديث المتفق على صحته قال عليه الصلاة والسلام: ((من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت(( قال الإمام الشافعي: إذا أراد الكلام فعليه أن يفكّر قبل كلامه فإن ظهرت المصلحة تكلم وإن شك لم يتكلم حتى يظهر.


ماذا يفعل الشخص اللذي به صفة النميمة والعياذ بالله ؟ وكيف يتخلص منها؟


أن يشغل لسانه ومجلسه بذكر الله وبما ينفع ويتذكر أمورا:

أولا: أنه متعرض لسخط الله ومقته وعقابه.

ثانيا: أن يستشعر عظيم إفساده للقلوب وخطر وشايته في تفّرق الأحبة وهدم البيوت.

ثالثا: أن يتذكر الآيات والأحاديث الواردة وعليه أن يحبس لسانه.

رابعا: عليه إشاعة المحبة بين المسلمين وذكر محاسنهم.

خامسا: أن يعلم أنه إن حفظ لسانه كان ذلك سببا في دخوله الجنة.

سادسا: أن من تتبع عورات الناس تتبع الله عورته وفضحه ولو في جوف بيته.

سابعا: عليه بالرفقة الصالحة التي تدله على الخير وتكون مجالسهم مجالس خير وذكر.

ثامنا: ليوقن أن من يتحدث فيهم وينمّ عنهم اليوم هم خصماؤه يوم القيامة.
تاسعا: أن يتذكر الموت وقصر الدنيا وقرب الأجل وسرعة الانتقال إلى الدار الآخرة .
(المصدر)

الأحد، 30 مايو، 2010

مطلوب مهندسين سعوديين لوظائف مؤقتة (كهرباء - ميكانيكا)

لمن يحمل مؤهل البكالوريوس في الهندسة او بكالوريوس هندسة تقنية في تخصصي الكهرباء والميكانيكا ويكون سعودي يتواصل معي على البريد الالكتروني refaeefa@hotmail.com

تنفع هذه الوظيفة من ينتظر وظيفة رسمية ،

ولكم خالص الشكر

السبت، 29 مايو، 2010

الاحتيال الالكتروني Electronic fraud



اتركم مع احدى رسائل الاحتيال الالكتروني المنتشرة في الانترنت ، وهذه العينة وصلتني على بريدي ولكنها مترجمة الى العربية والتي يبدو انها ترجمت من خلال موقع ترجمة لكون الترجمة ركيكة .. اترككم مع قصة مصطفى عزيز مرسل الرسالة كما يدعي:


مرحبا
أعرف أن هذا البريد سوف تأتي لكم مفاجأة لأننا لم يلتقيا من قبل
أو لديه أي المراسلات السابقة مع بعضها البعض ، وانا آسف ، وأود أن أعتذر لكم
لمضايقات ، وأنا لا نتوسل اليكم ان تعطيني جمهور للتعبير عن نفسي. وأود في البداية
أن أبلغكم أن حصلت على عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك في واحد من مواقع الإنترنت
أثناء التنقل بحثا عن ممثل الشركات الأجنبية وقدمت بعد ذلك لكتابة رأيي والجدول
طلبي لك. أنا في حاجة ماسة إلى المساعدة وترغب في أن يكون على علاقة جيدة معكم على
اساس التفاهم والصدق والثقة المتبادلة. أريدك أن تعرف أن لدي سبب خاص لالاتصال بك
بسبب الحاجة الملحة لمعاناتي. لقد عانيت الكثير ، ليس فقط بسبب الحرب التي استهلكت
والدي ولكن أيضا بسبب إيماني زواج. في ضباب من معاناة بلدي والكفاح من أجل البقاء
على قيد الحياة ، لقد التقيت العديد من المسيحيين الذين وعدوا لمساعدتي إذا قمت
بتغيير إيماني مسلم لهم ، في كل تلك المناسبات قلت لهم أن الله العظيم ، الرحمن
والرحيم ، وعلى أن لا شيء الأرض يمكن أن تجعل لي لتغيير من إيماني المسلمين إلى
المسيحية.

وأعتقد أننا على حد سواء يجب أن تكون على استعداد لنعرف بعضنا
البعض في أعماقي ، نصيبي الشعور بالوحدة ، والأفكار ، والاحباطات والصعوبات
والمعاناة وقبل أن أشرع. وأود أن أغتنم هذه الفرصة لأقدم نفسي لكم حتى يتسنى لك أن
تكون قادرة على معرفة لي وبالضبط ما أحتاج منك. اسمي مصطفى العزيز ، أنا شاب يبلغ
من العمر 25 عاما رجل مسلم من ليبريا. أنا الابن الوحيد للالعزيز محمد الذي قتل
عندما كانت الحرب في بلدي كان متوترا للغاية ، وذلك قبل وفاة والدي كان تاجرا
معروفا جيدا في الكاكاو والكولا ، والجوز ، والكاجو والجوز ، وأعمال الفنون ، تطوير
الأراضي وتاجر الماس ، وكانت كل من قتل والدي ووالدتي من قبل رجال بندقية مجهولة لا
نعرف لماذا واحدة تم قتلهم. توفيت والدتي في الحال بينما تم أخذ والدي إلى مستشفى
خاص حيث اقام وتوفي ولكن قبل وفاته انه أظهر لي كل شيء عن هذه الأموال وبما أنني
الطفل الوحيد لديه.

أنا مضطر للاتصال بك بسبب معاناة وانا ذاهب من خلال
الأمر الذي جعل الحياة صعبة على نحو متزايد بالنسبة لي بسبب المعاملة السيئة التي
تلقيتها من الاخ والدي الذي توقف جميع والدي الراحل الخزانة والممتلكات من لي منذ
وفاة غير متوقعة من والدي الحبيب ، وفي الوقت نفسه يريد من الأول إلى الهرب إلى
أوروبا لكنه دمر جواز سفري الدولية وغيرها من القيم وثائق السفر ، وحتى جعل محاولة
فاشلة لإنهاء حياتي. كنت محظوظا جدا لاكتشاف أين والدي الذي يحتوي على ملف وثائق
مهمة. ولذلك قررت ان اركض الى مخيم اللاجئين حيث أسعى حاليا للحصول على اللجوء في
إطار لجنة الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين هنا في داكار ، السنغال.

أودع والدي وأود أن اتصل بك شخصيا لعلاقة تجارية طويلة الأجل والمساعدة
الاستثمار في بلدكم ، ومبلغ 9.7 مليون دولار في البنك مع اسمي وأقرب الأقرباء. ومع
ذلك ، أعطي إلى الأمام محامي والدي الراحل اتصال مع اتصال البنك بحيث يمكنك الاتصال
بها للحصول على الوثائق اللازمة لإقرار قبولك لمساعدتي للنقل والاستثمار للصندوق.
وكما ذكرت أعلاه ، وحاجتي الملحة هو أنني أريد منك أن تساعدني لتأمين نقل الاموال
لحساب آمنة والاستثمار أيضا. في حين يمكنك مساعدتي لتأمين القبول في واحدة من أفضل
الجامعات في بلدك لأنه من المهم جدا بالنسبة لي لإكمال دراستي. أريدك أن تفهم أن
لاجئا في إطار لجنة الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين ، وأنا لا يسمح به
القانون لفتح حساب في أي مصرف أو للقيام بهذا التحويل من نفسي هذا هو السبب انا
بحاجة الى مساعدتكم.

كنت في سنتي الأولى في الجامعة عندما غيرت الأزمة التي
بدأت في وقت لاحق في حياتي. وأتمنى أن يجزيك 10 ٪ من مجموع المبلغ الذي نقل على
الفور للصندوق. وآمل وأتمنى ذلك سيكون بداية لعلاقة تجارية دائمة. لقد أخذت وقتي
فقط لشرح السبب في انني قررت ان اتصل بك. من فضلك ، لأغراض سرية ، وينبغي أن تكون
جميع الاتصالات من خلال عنوان بريدي الإلكتروني البديل الوحيد.

وسوف نضع
الأمور في العمل على الفور أتلقى ردكم الايجابي تثبت اهتمامك القيام بأعمال تجارية
مع. في ضوء ما ورد أعلاه ، انا بحاجة الى رد عاجل من أنت تشير إلى قدرتك والاستعداد
للتعامل مع هذه الصفقة بإخلاص. أريدك أن تعرف أن جميع اللاجئين من الحرب في أفريقيا
مختلف مناطق مزقتها البقاء في مخيم للاجئين التي يجري اتخاذها من الرعاية للإمام
عيسى إدريسا الذي هو في السيطرة على مسجد في مخيم اللاجئين. إنه خادم لطيف جدا
والمؤمنين من الله. إذا كنت تريد زيارة لي في السنغال ، يجب أن تأتي مباشرة إلى
مخيم اللاجئين في وصولك في داكار. عندما تأتي يجب عليك أن تسأل موظف الأمن عند
البوابة نحو العزيز مصطفى من ليبريا. ومن المقرر ان ترسل لي في نزل الرجال. إنني
أتطلع إلى رؤيتكم في السنغال.

ونقلت إما الصندوق مباشرة إلى حسابك رشح أو
يجب أن السفر إلى بلد في أوروبا حيث أودع المال على التوقيع على أوراق نقل مهمة
لنقل ورقات ، إذا دعت الحاجة إلى مثل ذلك. يجب عليك أن تضع هذه الصفقة باعتبارها
سرية للغاية ، لا تكشف عليها ، والناس حتى في الأعمال التجارية قد انتهت ، ومرة
واحدة وقد تم نقل الصناديق ، وسوف أكون معكم بالنسبة لنا لاستثمار الاموال. يجب
الرد على الفور لي مرة أخرى تتلقى هذا البريد.

تفضلوا بقبول فائق الاحترام
،
مصطفى العزيز.



Hello
I know this mail will come to you
as a surprise since we have not met before or had any previous correspondence
with each other, i am sorry and wish to apologize to you for the
inconveniences,i do implore you to give me an audience to express myself. I want
start by informing you that i got your email address in one of the sites while
navigating the internet in search of a foreign business representative and then
made up my mind to write and table my request to you. I am in serious need of
help and wish to have a good relationship with you based on understanding
,honesty and mutual trust. I want you to know that i have a special reason for
contacting you because of the urgency of my suffering . I have suffered so much
not only because of the war that consumed my parents but also because of my
muslim faith. In the mist of my sufferings and struggles for survival, i have
met many christians who promised to help me if i change my muslim faith to
theirs, in all those occassions i told them that Allah is great , most gracious
and merciful and that nothing on earth can make me to change from my muslim
faith to christianity.

I believe that we both have to be willing to know
each other deep down, share my loneliness, thoughts, frustrations, difficulties
and sufferings before i proceed. I will like to use this opportunity to
introduce myself to you so that you will be able to know me and exactly what i
need from you. My name is Mostafa Azeez, i am a 25 year old young muslim man
from Liberia. I am the only son of Mohammed Azeez who was killed when the war in
my country was very tense, before my father's death he was a well known merchant
in cocoa, kola-nuts, cashew nuts, arts works, land developer and a diamond
dealer, my father and mother were both killed by unknown gun men no one know why
they were murdered . My mother died at the spot while my father was taken to a
private hospital where he stayed and died but before his death he showed me
everything about this money since i am the only child he has.

I am
constrained to contact you because of the the sufferings i am going through
which made life increasingly difficult for me because of the bad treatment i
received from my father's brother who ceased all my late father's treasury and
properties from me, since the unexpected death of my beloved father,meanwhile I
wanted to escape to Europe but he destroyed my international passport and other
valuable traveling documents and even made an unsuccessful attempt to terminate
my life. I was very lucky to discover where my father's File which contains
important documents. So I decided to run to the refugee camp where I am
presently seeking for asylum under the United Nations High Commission for the
Refugee here in Dakar, Senegal.

I wish to contact you personally for a
long term business relationship and investment assistance in your Country, my
father deposited the sum of US$9.7 million in a Bank with my name as the next of
kin. However, I shall forward my late father lawyer's contact with the bank's
contact so that you can contact them for the necessary documents on confirmation
of your acceptance to assist me for the transfer and investment of the fund. As
i mentioned above ,my most pressing need is that i want you to help me to secure
the transfer of the money to a safe account and also invest it . While you help
me to secure admission in one of the best universities in your country because
it is very important for me to complete my studies. I want you to understand
that as a refugee under the United Nations High Commission for Refugees , i am
not allowed by law to open account in any bank or to do the transfer by myself
that is why i need your assistance .

I was in my first year at the
university when the crisis that later changed my life started . It is my wish to
reward you with 10% of the total amount immediately the fund is transferred. I
hope and wish this will be the begining of a lasting business relationship. I
have just taken my time to explain the reason why I decided to contact you.
Please, for confidential purposes, all communications should be through my
alternative email address only.

I will put things into action
immediately i receive your positive response proving your interest to do
business with. In the light of the above, i need an urgent reply from you
indicating your ability and willingness to handle this transaction sincerely. I
want you to know that all refugees from different African war torn zones staying
in the refugee camp are being taken care of by Imam Issa Idrissa who is in
control of the Mosque at the refugee camp. He is a very nice and faithful
servant of Allah. If you want to visit me in Senegal , you should come directly
to the refugee camp on your arrival in Dakar. When you come you should ask the
security officer at the gate about Mostafa Azeez from Liberia. He will send for
me at the male hostel. I am looking forward to seeing you in Senegal.

The fund would either transfered directly to your nominated account or
you should travel to the country in Europe where the money was deposited to sign
important transfer papers for the transfer papers, if such need arises. You
should keep this transaction as a top secret , do not disclose to it to people
until the business is over,once the fund has been transferred, i will be with
you for us to invest the money. You should reply me back immediately you receive
this mail.

Yours sincerely,
Mostafa Azeez.

الأربعاء، 26 مايو، 2010

رسالة الى صاحب (البردعة)* ..


ان تحكم على الاخرين بالفشل ، فذلك فشل ذريع لك ، لكن ..

أن تعبر بما تظنه فشلا ، وان تصور ما بداخلك عن فشل الاخرين سواء بالتلميح او الاقتباس المباشر او الغير المباشر ثم تجد صدى لما عبرت عنه من بعضهم بالسب والشتم لك . فذلك حتما تأكيدا لما عبرت عنه.

ان الفاشل القوي هو ذلك الذي يبدأ في البحث عن اسباب فشله ويتحقق منها ليصحح من مساره ويغير ما يمكن ان يتغير ويعرف ذلك بعملية (التقييم والتقويم ) قيم ثم قوم .. ثم عاود نشاطك لتثبت للاخرين ان الفشل لم يكن نهايتك ، بل هو البداية التي ستقودك للنجاح اخيرا.

اما الفاشل الضعيف ، فهو الذي لا يستفيد من مرحلة الفشل التي ربما كانت وقتيه او لحظية ليعدل خطته ويغير منهجه . ولكنه يصر على ماهو عليه ويكابر ويجعل من منتقديه اعداءً . حقيقة فان هذا الفاشل يضيف الى سماته الشخصية صفة ملازمة للضعفاء وهي الحمق المتنامي. ومثل هذا الفاشل الاحمق ، فهو سهل الانقياد تماما كـ (الحمار) ، حيث يمتطيه الاخرين ويقودوه اقتيادا لاهدافهم دون ان يعرف الى اين يتجهون به . والجدير بالذكر ، ان من اهداف من يمتطي هؤلاء الفاشلين هو ايذاء الاخرين من الناجحين. فهم يرون ان هؤلاء الناجحون حجر عثرة امام طريقهم لتحقيق مآربهم الشخصية (بئس الراكب والمركوب) !

فاصلة ،،، يقال للأبله السليم القلب هو من بَقَرِ الجنة لا ينطح ولا يرمح، و الأحمق المؤذي هو من بقر سَقَر
حمانا الله واياكم من نارها وسعيرها..

آملا أن تصل رسالتي لصاحب البردعة .. فهو حتما بحاجة لها.

*البردعة = قطعة من جلد او قماش توضع على ظهر الدابة من حمار و بغل ونحوها

الخميس، 13 مايو، 2010

فول و فول

الليلة .. كنت وحيدا في البيت ..

قررت ان اقضي الليلة في مشاهدة فيلم اجنبي .. اسمه
Deception

ولكني كنت جائعا والوقت مبكرا ..
لم اكن ارغب في الخروج لمطعم وشراء عشاء ..

لذا قررت ان اطبخ بنفسي وجبة .
وكانت وجبة فول .. نعم فول مساء يوم الخميس :) ..

لن اقدم عرض تفصيلي للطبخة ..

ولكن سأعرض عليكم بالصور مراحل اعدادها سريعا

المقادير


ولاحظ اللاب توب .. لاجل اقتباس طريقة عمل جديدة
للفول من النت


تقطيع المكونات


وكوب من صلصلة الطماطم مع الملح والفلفل الاسود المطحون - سر الطبخة :)


يغلى الفول لخمس دقائق ليسهل هرسه


الطحينة .. مع الليمون والثوم والملح



بداية الطبخ الفعلي .. وقلي البصل والثوم في زيت
تباع الشمس


خلط المقادير معا .. ماعدا الطحينة تكون في
النهاية .. وهنا تتصاعد الادخنة

ويبدأ اللعاب بالتسايل :)


الفول جاهز .. مع زيت الزيتون .. والشطة ..
والخبز اللبناني



واخيرا

لا بد من شيء يفك التقفيلة التي سبقت :)


وبالهناء والعافية



الشيف .. فهد

الأربعاء، 12 مايو، 2010

اسبوع في دار الحي







كنت قد سافرت في الاسبوع الماضي مع العائلة لرحلة سياحية لامارة دبي ، وهي المرة الاولى لنا .. حيث لم اكن مقتنعا كثيرا بالسفر لدبي رغم ما كنت اسمعه عنها من الاصدقاء والاقارب الذين زاروها .. والحقيقة .. استمتعنا كثيرا .. دبي رغم جوها الحار الذي لا نفتقده كثيرا في جيزان ، الا ان جمالها ومدنيتها تنسيك لهيب الشمس ورطوبة الجو .. دبي .. وعدا مني قد لا أوفيه .. ربما اعود اليك مرة اخرى .. لاكمل ما تبقى منك .. الى ذلك الوقت .. دمت بخير يا دار الحي.


تعليق على الصورة : لحظة استرخاء في ذات مساء في قارب خشبي

الأحد، 25 أبريل، 2010

وفاة عالم

توفي قبلة ليلة البارحه .. برفسور وعالم سعودي من منطقة جازان وتحديدا من مدينتي "ابوعريش" ، اسمه (الدكتور احمد قاسم) من اساتذة كلية العلوم بجامعة الملك سعود .. حاصل على اكثر من دكتوراة في تخصص علوم النبات .. ولديه عدد كبير من الاكتشافت المسجلة باسمه ، لدرجة انه كان يحتار في اختيار اسماء اكتشافاته فاصبح يسميها باسماء بناته الكريمات .
يحدثني ولده الوحيد الدكتور الصيدلي محمد فيقول : انهى والدي درجة الدكتوراة الاولى خلال سنة واحدة فقط .. حيث قام بتسريع تفاعل معين للمشرف على رسالته، ادهشه ، وقال له كيف فعلت هذا ؟ هذا مستحيل ؟ قال له ماذا بقي الان ؟ هذا هو البحث الذي كنت آمل ان تنجزه خلال مدة دراستك لامنحك الدكتوراة .. وها أنت تنهيه في سنه واحدة.
زرته في سكن الدكاتره في جامعة الملك سعود قبل اكثر من 14 سنة ، حيث طلب مني والدي زيارته لاستنصحه في بداية مشواري الجامعي. رحب بي وكانني ولده ، واخذ ينصحني ويذكرني بأهمية الوقت واستغلاله ، خصوصا ايام الاجازة الاسبوعية ، قال لي اجعل الاربعاء يوم راحتك ولا تفرط في يومي الخميس والجمعة. كانت نصيحته لي نبراسا استفدت منها الى يومنا هذا.
يقول لي والدي ، الدكتور احمد (صغير) - وهو اللقب الذي كان يلقبه به اقاربه - تخرج من المرحلة المتوسطة ، فتم تعيينه مدرسا للتربية البدنية في احدى مدارس جازان. واثناء عمله مدرسا درس الثانوية انتسابا .. وبعد ان تخرج من الثانوية .. قدم استقالته وسافر الى الرياض للدراسة في جامعة الرياض آنذاك - جامعة الملك سعود اليوم. اكمل دراسته الجامعية في كلية العلوم ، ثم اصبح معيدا ، ثم ابتعث لاكمال الماجستير والدكتوراة. عاد للوطن ليعمل في كلية العلوم قسم الكيمياء ، رفض كل المناصب الادارية التي وجهت له ، وتفرغ لبحوثه ومختبره وطلابه حتى تقاعد وعمره 65 عاما.
المرحوم باذن الله ، كان لديه معمل مصغر في مزرعته ، يقوم باجراء تجاربه فيها ، وقد استطاع انتاج عدد من الثمار والخضروات خاليه او شبه خاليه من الامراض. وكان يتوجه بما يحصده من مزرعته الى سوق الخضار لبيعه بنفسه ، لا لهدف المال ولكن ليعرض ما انتجته تجاربه من انتاج صحي ونظيف.
قابلته قبل عام في بقالة .. وحلف الا ان يعزمني على عصير .. فقبلت عزيمته .. وسألته سؤال ..شعرت أنه ازعجه .. وتمنيت انني لم اسأله ..قلت له : دكتور .. الم تتلقى اي دعوة من جامعة جازان .. كمتحدث لتعرض خبرتك الطويلة جدا ؟ فقال ..لا .. ثم غير الموضوع.
أين أنت ياجامعة جازان من هؤلاء ؟ الست منبع العلم والثقافة بالمنطقة ؟ رحمك الله يا أبا محمد .. وعظم الله اجر ابنائك وبناتك وجميع المسلمين.
لاحول ولا قوة الا بالله
سيصلى على المرحوم عصر اليوم الاحد الموافق 11/5/1431هـ .. بجامع الحكير .. بمدينة أبي عريش

الأربعاء، 21 أبريل، 2010

السلامة وكيفية التصرف السليم أثناء وقوع كارثة بمجلس التدريب التقني والمهني بمنطقة جازان


الأربعاء, 21 أبريل 2010 12:41 عبدالله العجيلي


ضمن خطة وحدة السلامة المهنية بالمجلس التدريب التقني والمهني بمنطقة جازان نفذت الوحدة امس برنامج ( السلامة وكيفية التصرف السليم أثناء وقوع كارثة)وذلك بالتنسيق مع إدارة الدفاع المدني بمدينة جازان حيث قام الملازم أول / مسعود مسفر القحطاني بعرض عن مهام وآليات الدفاع المدني عن طريق ( Power Point) بعد ذلك أعطى وكيل الرقيب عبد العزيز أحمد حكمي و العريف هادي محمد خردلي شرحاً عن كيفية استعمال طفايات الحريق وأنواعها واستخداماتها . وبعد ذلك تم تنفيذ تجربة إطفاء حريق وهمي لمنسوبي مجلس التدريب التقني والمهني بالمنطقة وبعد ذلك تم التكريم المشاركين من منسوبي الدفاع المدني من قبل نائب رئيس مجلس التدريب التقني المهني بالمنطقة م /فهد بن عبده رفاعي بتوزيع شهادات شكر وتقدير.


الأحد، 18 أبريل، 2010

نخوة - قصة قصيرة (من قديمي)

"فلتمت إسرائيل .. لعنة الله على إسرائيل .. دولة ساقطة .."
كانت هذه بعض تسبيحات الدكتور المثقف عندما يمسك جهاز التحكم عن بعد ( الريموت كنترول ) وهو يقلب بيديه في فضاءات القنوات عند مرور كل مشهد إخباري.

في الخارج عمال نظافة يكنسون الشارع.. أحدهم مال إلى حائط متهالك ليأخذ قسطا من الراحة منصتا إلى المذياع الذي وضعه على أعلى الحائط المتهالك …( استشهد هذا اليوم أربعة فلسطينيون من بينهم طفلة لم تتجاوز الأشهر الثلاثة ).. هذا صوت المذيع وهو يقرأ نشرة الأخبار كالعادة .. "لعنة الله عليكم يا يهود .. كلاب .. خنازير" .. قالها عامل النظافة وهو يرشف كوب الشاي بالنعناع الدافئ في وقت استراحته ..

في الجانب أطفال يلعبون في أروقة الحي .. ركل أحدهم الكرة بعيدا إلى مرمى القمامة التي تكدست منذ ليلة البارحة فقط بكل أنواع النعمة .. جرى خلف الكرة لاحقا بها .. استقرت الكرة على جريدة مبلله بنسيم الصباح .. انحنى الطفل ليأخذ الكرة فشدته صورة الطفلة التي في تظهر في الجريدة وعلى صفحاتها الأولى فجلس بقرب الجريدة يتأمل منظر الطفلة الملطخة بدمائها .. تجمع حوله بقية الأطفال .. صاح أحدهم عاليا .. "اعرفها .. إنها طفلة قتلها اليهود في فلسطين .. اليهود كلاب .. خنازير .. الله يلعنهم .."
وبينما هم جالسين كذلك أصدر أحدهم صوتا .. يعتبر في عرف الأطفال عيبا وفضيحة .. وتفرقوا وهم يقولون والله فلان عملها والله فلان عملها .. وبقيت الجريدة وصورة الطفلة وحيدة كما كانت …

من إحدى الشرفات المقابلة تنتشر رائحة طبيخ منزلي .. كانت أم محمد تعد طعام الغداء لعائلتها .. هنا صوت العرب … كان هذا صوت المذيع العربي في الإذاعة العربية يهم بقراءة أخبار اليوم .. دمر الجيش الإسرائيلي الغاشم اليوم منزلا تعود ملكيته لأحد منفذي العمليات الاستشهادية بعد أن أخلوه من زوجة الشهيد وأبناءه الأربعة ..
"يهود كلاب .. خنازير .." قالت أم محمد وهي تكنس ارض مطبخها .. ثم أطلت من الشرفة التي تطل على ساحة الحي منادية على ولدها محمد بالصعود لتناول الغداء ..

في جانب آخر من الكون ظل الهدوء ساكنا طول النهار .. لم يخرج طفل ليلعب بالحي .. لم يخرج عمال ليذهبوا إلى أعمالهم .. لم تصدر رائحة طعام طازج يطبخ .. لم تتحرك سيارة في الشارع… لم يسمع أذان من مسجد .. لم يفتح باب ولا شباك .. لم يسمع صراخ أطفال .. دخل الليل .. وكل شيء لا يزال ساكنا هادئا .. ومع بزوغ فجر اليوم الجديد .. كان الوضع لا يزال ساكنا .. لا حركة .. لا صوت .. لا رائحة .. عدا ظهور أشباح بدت تتضح من بعيد .. تشبه إلى حد ما دبابات المركافا …

تمت

كتبت بتاريخ :الخميس 28 نوفمبر 2002

الأحد، 21 مارس، 2010

وتستمر المعاناة مع الانفلونزا

اليوم الاحد .. الساعة السادسة صباحا .. ولازالت اثار الانفلونزا بي ..
لا أرغب في الغياب عن العمل . . فالعمل هو مخرجي الوحيد ..
اشعر بنشاط ..
ومتحمس لبدء يوم جديد

اثر اختراعات المسلمين على الحضارة الحالية للعصر الحديث

الخميس، 18 مارس، 2010

اليوم ، الخميس الثاني من شهر ربيع الثاني لعام 1431هـ ، صحوت من النوم مبكرا على غير عادة
السبب انني كنت ومنذ ليلة البارحة اعاني من ارهاق شديد نتيجة اصابتي بنوبة برد متوسطة ..

الجميع نائم .. سواي

هذه اللحظة هي لحظتي الحاسمة لكي اكتب .. لكن آثرت ان لا أكتب .. واكتفي بالبعد عن التفكير وحتساء كوب قهوة دافيء .. اذهب به بعض ما أصاب حنجرتي من تجمد .. واكتفي بهذا .. فصباحكم خير